تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
غرفة جدة تدشن مهرجان المأكولات في نسخته الثانية وسط تواجد كبير مع إطلالة الاجازة المدرسية
​دشنت غرفة جدة مساء أمس "الأربعاء" فعاليات مهرجان جدة للمأكولات في نسخته الثانية على أرض سما الغربية بمحافظة جدة والذي يهدف لتعزيز مكانة عروس البحر الأحمر كوجهة سياحية للمطاعم المحلة والعالمية وترسيخ عنصر الشراكة الفاعلة في الاستثمار في هذا القطاع العريض ويقام خلال الفترة من 10 – 20 يناير الحالي بحضور نائب رئيس مجلس إدارة الغرفة مازن بن محمد بترجي وأمين عام الغرفة حسن بن إبراهيم دحلان وممثلي الجهة المنظمة .
     وأكد نائب رئيس مجلس إدارة غرفة جدة مازن بن محمد بترجي خلال اللقاء على التناغم والعلاقة الحميمة بين قطاعي الترفيه والضيافة مشيراً إلى النجاح اللافت الذي حققه مهرجان جدة للمأكولات في نسخته الأولى بحصده 130 عارضاً ، منوهاً بالدور الذي تضطلع به لجنة الضيافة بالغرفة وشركة رناد العربية لتنظيم المعارض في تنظيم هذا الحدث والحرص والمتابعة لإخراجه بالصورة التي تليق بمكانة عروس البحر الأحمر السياحية والحضارية .
    وأشار إلى ضرورة أن يراعي هذا المهرجان الذي يشهد التواجد الكبير من الزائرين مع إطلالة إجازة نصف العام الدراسي التنوع وإثراء الزائرين بعناصر الترفيه والنشطة المختلفة في فعاليات المهرجان الذي يتربع على مساحة 30,000 متر مربع ويأتي تنظيمه بموافقة صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة ، لافتاً إلى دعم الغرفة لمبادرات الأسر المنتجة واحتضانها في هذا المهرجان لتسويق منتجاتها .
   من جانبه أوضح رئيس لجنة الضيافة بغرفة جدة عادل بن عبدالمنيف مكي أن المهرجان يسعى لترسيخ رؤيته في أن يكون من أهم الفعاليات الرائدة في منطقة مكة المكرمة عبر رسالته المتمثلة في النهوض بصناعة الضيافة السعودية ، حيث يهدف لجذب الاستثمارات الأجنبية والمحلية في هذا النشاط ودعم السياحة في محافظة جدة وإتاحة الفرصة لإبراز والتعريف بالعلامات التجارية المحلية والأجنبية في مجال الضيافة ورفع المستوى الصحي لقيمة الغذاء إضافة لحل العقبات التي تواجه قطاع الضيافة مع دعم رواد الأعمال من خلال إبراز مناشطهم ، ودعم جانب الترفيه من خلال الفعاليات المصاحبة في المهرجان ، ويتخلل المهرجان فعاليات وعروض مرتبطة بعالم الأكل تناسب جميع افراد العائلة .
     بدوره تناول رئيس شركة رناد العربية لتنظيم المعارض المنظمة للمهرجان خالد هاشم ناقرو أنه تم ادخال عدداً من العروض الترفيهية في المهرجان للرقي بجوانب الترفيه والمرح لمختلف شرائح المجتمع إضافة لمشاركات الفرق الشعبية في ظل مشاركات عدد من المطاعم المعروفة وأشهر الطهاة العالميين وخاصة أن هذا الحدث يأتي تمشياً مع تحقيق رؤية المملكة 2030 ورغبة في الارتقاء بقطاع الضيافة وتأثيره بشكل إيجابي على الاقتصاد الوطني .
    وأفاد أن تنظيم مهرجان جدة للمأكولات وهو يشهد نسخته الثانية لهذا العام يأتي أسوة بالتظاهرة العالمية والحدث المنتظر في مختلف مدن العالم ، لا سيما في مجال السياحية، إذ يتطلع محبو المأكولات والمطاعم الراقية إلى قضاء أجمل الأوقات مع الأصدقاء والعائلة، والاستمتاع بما سيقدمه هذا المهرجان من فنون وعروض الطهي  الحية، من أشهر الطهاة المحليين والعالميين، إضافة إلى فرصة تذوق أشهى الأطباق، والانضمام إلى مسابقات مذهلة، وفعاليات شيقة .