العربية

ﺧﺪﻣﺎت المشتركين

ﺧﺪﻣﺎت المشتركين

الأخبار والفعاليات

دعم توجهات المملكة العربية السعودية في تطوير الاقتصاد السعودي وتحقيق رؤية المملكة 2030

تعد هذه الفرص أفكار استثمارية بنيت على دراسات مبدئية وفق عوامل محددة، ولا تستند على دراسات جدوى تفصيلية. ويلزم لتنفيذها إعداد دراسات تفصيلية وعلمية ومالية من جهة متخصصة لبيان مدى جدوى الاستثمار بها. دون أدنى مسئولية تقع على الغرفة التجارية الصناعية بجدة تجاه أي بيانات او معلومات وردت بهذا الدليل فيما يخص تلك الفرص

Background Image

دليل الفرص

تحتوى المنصة على مجموعة متنوعة من الفرص والأفكار الاستثمارية للمستثمرين المحتملين الذين يحرصون على الاستثمار في مدينة جدة. تتوزع هذه الفرص والأفكار على قطاعات مختلفة وهي:

thumbnail

قطاع الترفيه

thumbnail

قطاع السياحة

thumbnail

قطاع الرياضة

thumbnail

قطاع خدمات الاعمال

thumbnail

قطاع الصناعات التحويلية

thumbnail

قطاع الزراعة وصيد الأسماك

thumbnail

قطاع الطاقة المتجددة

thumbnail

قطاع الصحة

thumbnail

قطاع النقل والمواصلات

thumbnail

قطاع الخدمات التجارية

thumbnail

قطاع الطاقة

thumbnail

قطاع التشييد والبناء

thumbnail

قطاع التعليم والتدريب

thumbnail

قطاع الحج والعمرة

thumbnail

قطاع البيئة

thumbnail

قطاع مشاريع حكومية

Background Image

فرص وأفكار استثماريةقد تهمك

تتمتع مدينة جدة ببيئة استثمارية متميزة يتوفر بها إمكانات كبيرة ومقومات اقتصادية ومحفزات استثمارية تجعلها مؤهلة لجذب المزيد من الاستثمارات في مختلف الأنشطة الاقتصادية.

مدينة جدة هي أكبر مدن المملكة بعد العاصمة الرياض. وتتمتع بالعديد من المقومات وأبرزها أنها بوابة الحرمين الشريفين والمدخل الرئيسي لزوار المشاعر المقدسة بمكة المكرمة والمدينة المنورة من الحجاج والمعتمرين على مدار العام، إضافة إلى أهمية موقعها كميناء حيوي على ساحل البحر الأحمر يستوعب الجزء الأكبر من إجمالي التجارة الدولية للمملكة مع الأسواق الخارجية، وتستحوذ مدينة جدة على نصيب كبير من الشركات الكبرى القائمة في المملكة فضلاً عن تنوع الأنماط الاستهلاكية والقدرة الشرائية الكبيرة.

thumbnail

الموقع الجغرافي

غرب المملكة العربية السعودية، على ساحل البحر الأحمر
thumbnail

السكان

يبلغ عدد سكان مدينة جدة 4,7 مليون نسمة
thumbnail

المساحة

تصل مساحتها لأكثر من770 كم / مربع حيث تمتد 70كيلومترا من الشمال للجنوب و50كيلو متراً  من  الشرق إلى الغرب
thumbnail

المناخ

حار مرتفع الرطوبة صيفاً وتنخفض الحرارة شتاءً.
thumbnail

التضاريس

 تتنوع فيها الأشكال والتضاريس الجغرافية وتضم جبالاً وسهولاً وودياناً.
thumbnail

الخدمات الصحية

13 مستشفى حكومي 
33 مستشفى خاص
thumbnail

المطارات

مطار الملك عبدالعزيز الدولي
thumbnail

الموانئ

ميناء جدة الإسلامي
ميناء مدينة الملك عبدالله الاقتصادية
thumbnail

القطارات

المحطة الرئيسة لقطار الحرمين ومحطة المطار
35 قطار سريع
thumbnail

المدارس

254 مدرسة حكومية
191 مدرسة خاصة
thumbnail

الجامعات

2 جامعة حكومية
5 جامعة خاصة
thumbnail

الكليات

4 كلية حكومية
22 كلية خاصة
thumbnail

المدن الصناعية

3 مدن صناعية
Background Image

المشاریع الحكومیة

ﻟﻮرﻳﻢ اﻳﺒﺴﻮم دوﻟﺎر ﺳﻴﺖ أﻣﻴﺖ ,ﻛﻮﻧﺴﻴﻜﺘﻴﺘﻮر أداﻳﺒﺎ ﻳﺴﻜﻴﻨﺞ أﻟﻴﺎﻳﺖ,ﺳﻴﺖ دو أﻳﻮﺳﻤﻮد ﺗﻴﻤﺒﻮر أﻧﻜﺎﻳﺪﻳﺪ ﻳﻮﻧﺘﻴﻮت ﻟﺎﺑﻮري ات دوﻟﺎر ﻣﺎﺟﻨﺎ أﻟﻴﻜﻴﻮا ﻳﻮت اﻧﻴﻢ أد ﻣﻴﻨﻴﻢ ﻓﻴﻨﺎﻳﻢ,ﻛﻴﻮاس ﻧﻮﺳﺘﺮﻳﺪ.
التجارة
إن التجارة حاضرة في مدينة جدة منذ القدم. حيث تعتبر جدة مركزاً تجارياً رئيسياً يتسم بالحركة الدائمة والتطور في مختلف الأنشطة التجارية. كما أن فتح آفاق جديدة من خلال رؤية المملكة 2030 ،و إنشاء عدد من البرامج الداعمة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، من المتوقع أن ينعكس على حركة التجارة، ورفع نسبة مساهمة القطاع الخاص في الناتج المحلي الإجمالي.
الصناعة
يبلغ إجمالي المصانع القائمة بالمدن الصناعية بمدينة جدة حوالي  1945 مصنعاً. كما توجد بها المدينة الصناعية الأولى والثانية، إضافة إلى المدينة الصناعية الثالثة التي بدأ تطويرها عام 2012م، والتي ستساهم بدورها في زيادة الفرص الاستثمارية الصناعية بمدينة جدة.
السياحة
تعتبر مدينة جدة   العاصمة السياحية للمملكة العربية السعودية، يأتي ذلك من وجود العديد من المشاريع والمعالم التي تجذب السياح بالإضافة إلى استقبالها للحجاج والمعتمرين مما يعزز من السياحة الدينية لها.
الزراعة
تقلص عدد مزارع جدة بنسبة كبيرة وصلت إلى 40 % نتيجة التمدد العمراني في محافظة جدة والمحافظات الأخرى في منطقة مكة المكرمة.
صيد الأسماك
بدأت مهنة صيد الأسماك منذ القدم حيث كانت مصدر دخل أساسي لسكان مدينة جدة ولكنها لا تزال مهنة تقليدية حتى لم يتم تطويرها من خلال دخول المستثمرين فيها بالإضافة على عزوف الجيل الجديد من الشباب عن ممارسة هذه المهنة.
تجهيزات البنية الأساسية
أبرز مشاريع التطوير لشبكة الطرق: مشروع الطريق الدائري الجديد الموازي (المحور الشرقي ) والذي يقع في أقصى شرق المدينة ويقطع المدينة من أقصى شمالها إلى أقصى جنوبها ويعتبر هذا الطريق بمثابة محور بديل للطريق الدائري السريع الحالي  ( طريق الحرمين ) .مشروع تحويل شارع الأمير ماجد من شارع رئيسي إلى طريق سريع، حيث جاري العمل على تحويل جميع التقاطعات الرئيسية في شارع الأمير ماجد إلى جسور وأنفاق ليصبح طريق سريع مستمر وبدون توقف من جنوب المدينة وصولاً إلى شمالها إلى أن يصل المدخل الجديد للمطار الدولي، حيث سيشكل هذا التطوير لهذا الطريق إيجاد محور بديل مساند لطريق المدينة المنورة لتخفيف الازدحام والكثافة المرورية التي يشهدها.ويجري العمل على تحسين وتطوير العديد من التقاطعات المرورية والميادين الرئيسية التي تم تحويلها إلى جسور وأنفاق لتسهيل الحركة وتحسينها ومثال ذلك :تقاطع طريق الملك عبد الله مع شارع الأندلس .تقاطع شارع صاري مع طريق المدينة .تقاطع شارع فلسطين مع شارع الستين.
المياه
تعمل وزارة البيئة والمياه والزراعة على إنشاء مشروع الخزن الاستراتيجي الذي يتضمن إنشاء ستة خزانات بسعة 166.600 م/ مكعب لكل خزان والذي بلغت نسبة إنجازه 60% حتى الآن. أﻣﺎ ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻠﺸﻮارع واﻟـﻄﺮق اﻟﺮﺋﻴﺴﻴﺔ ﻓﻬﻲ ﺗﺤﺘﻮي ﻋﻠﻰ ﺷﺒـﻜﺔ ﻣﻴﺎه جزئية لا تغطي كامل مدينة جدة.
الكهرباء
مدينة جدة ﻣـﻐﻄﺎة ﺑﺎﻟﻜﺎﻣﻞ ﺑﺎﻟﻄﺎﻗﺔ اﻟﻜﻬﺮﺑﺎﺋﻴﺔ واﻟـﺘﻲ ﻳﺘﻢ ﺗﺤﻮﻳﻠﻬﺎ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﻣﺤﻄات الكهرباء الموزعة في مدينة جدة.
شبكة مجاري السيول
تعرضت مدينة جدة مؤخراً لبعض الكوارث الطبيعية جراء سيول الأمطار وكان ذلك نتيجة ضعف شبكة مجاري السيول وعدم كفاءتها واكتمالها على مستوى المدينة، ومن الواضح أن الغالبية العظمى من المدينة غير مغطاة بهذه الشبكة.هذه الأحداث أدت إلى اتخاذ العديد من القرارات الهامة التي كان من شأنها تسريع وتيرة العمل في تنفيذ مشاريع مجاري السيول الحديثة وبجودة عالية، وذلك للتخفيف من الكوارث المحتملة مستقبلاً حيث تم إعداد دراسات مستفيضة من عدة جهات ذات علاقة وبإشراف استشاريين عالميين يملكون الخبرة القوية في هذا المجال.ونتج عن الدراسات المتخصصة من قبل الجهات ذات العلاقة القرار بإيقاف البناء في العديد من المخططات السكنية على مستوى المدينة وخصوصاً الجزء الشرقي منها ويعود السبب في ذلك إلى مسارات الأودية التي تبدأ من أقصى شرق المدينة وتنتهي في البحر الأحمر غرباً نظراً للطبوغرافية وتضاريس المدينة.وتسبب ذلك في نزع ملكيات العديد من العقارات التي تعترض مسارات مجاري السيول، وكذلك تم هدم وإزالة مجموعة كبيرة من المباني التي تأتي في المناطق الأكثر خطراً وخصوصاً كما سبق الذكر في الجزء الشرقي والجنوب الشرقي من المدينة مما أدى إلى التأثير المباشر على الحركة العقارية من ناحية تداول الأراضي (البيع والشراء) وكذلك توجهات السوق فأصبحت هنالك مناطق مرغوبة ومناطق غير مرغوبة حيث تأثرت مناطق بشكل سلبي ومناطق أخرى بشكل إيجابي. 
الاتصالات
تهدف استراتيجية قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات 2019-2023 في إطار جهود وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات الى إرساء بنية رقمية قوية ومتطورة تسهم في تسريع عملية التحول الرقمي. وبالتالي دعم توجهات ورؤية المملكة 2030 الرامية الى تعزيز دور قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات لبناء مجتمع رقمي من خلال إطلاق العديد من المشاريع والبرامج التي تشمل تغطية خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات لمدينة جدة. مستهدفة قطاعات التجارة الرقمية، التعليم الرقمي، الصحة الرقمية، الثورة الصناعية الرابعة، المدن الذكية، البيانات الوطنية والحكومة الالكترونية.