تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
مجلس السياحة والثقافة بغرفة جدة يعقد لقاءه الثامن
مجلس السياحة والثقافة بغرفة جدة يعقد لقاءه الثامن بحضور الأمير عبدالله بن سعود
جدة -
عقد مجلس السياحة والثقافة بغرفة جدة لقاءه الثامن اليوم "الأربعاء" بمقر الغرفة الرئيسي بحضور صاحب السمو الأمير عبدالله بن سعود بن محمد آل سعود رئيس المجلس ، ونائب الرئيس إيهاب بن حسن أبوركبة ، وأعضاء المجلس ، ومدير ادارة البلديات الفرعية بأمانة محافظة جدة سمر السلمي ، والذي اشتمل على مشاركات من المستثمرين في القطاع افتراضياً عبر منصة زوم .
وتحدث في مستهل اللقاء صاحب السمو الأمير عبدالله بن سعود بن محمد آل سعود رئيس مجلس السياحة والثقافة بغرفة جدة حول الرؤية الطموحة للإسهام في نمو القطاع وتنويع الفرص الاستثمارية الواعدة فيه بما يتعايش مع رؤية المملكة 2030 ، التي تنظر إلى هذا القطاع كشريك رئيس في نمو الاقتصاد الوطني .
وأكد سموه على أن قطاع السياحة بالمملكة أصبح اليوم واقعاً وطنياً بفضل المقومات السياحية المتميزة التي تتمتع بها المملكة ، منوهاً بالعمل على زيادة وتيرة التنافس في استغلال الفرص الاستثمارية السياحية على مستوى المنطقة ، وتحفيز المشغلين للمنتجات السياحية على أوسع نطاق ، وفق خطط وآليات تتناغم مع ما تتمتع به محافظة جدة من مقومات ومخزون سياحي وإرثٍ ثقافي عريق.
وأشار سموه إلى مضي المجلس منذ إنشائه ضمن المجالس القطاعية بالغرفة لمواجهة التحديات التي تعترض هذا القطاع الحيوي ألهام ، بالتعاون مع العاملين في القطاع السياحي والثقافي والمستثمرين ، منوهاً بالعمل مع أمانة محافظة جدة كشريك استراتيجي بالمجلس لتقديم برنامج "إجادة" ، خدماته للعاملين والمستثمرين في القطاع من توفير بيئة صحية ومهنية ذات جودة عالية ترتقي بالخدمات المقدمة وتعزز ثقة المجتمع بالرقابة والخدمات البلدية التي ستساهم في تحسين جودة الحياة .
ودعا سموه أصحاب الأعمال والجهات ذات العلاقة بالاستثمار في المنتجات السياحية للمضي نحو تبني المبادرات وتحويلها إلى مشروعات ذات قيمة مضافة على السياحة السعودية ، وذلك تعزيزاً لإسهام القطاع الخاص في التنمية الاقتصادية ، وتنمية وتطوير وتمكين هذه القطاعات الواعدة ، حيث وضع المجلس ضمن مهامه الوقوف على الفرص الاستثمارية في قطاع السياحة والثقافة والترفيه بما يرتقي للميزة التنافسية والحراك الاستثماري الذي تشهده محافظة جدة .
كما ناقش برنامج لقاء مجلس السياحة والثقافة تفعيل دور "إجادة" في رفع التوعية وتحسين أداء قطاع المطاعم ، وإمكانية وجود آلية للتقييم الذاتي لأصحاب القطاع لمساعدتهم على الرقي بالأداء ، متطلعاً لاستحداث نظام تحفيزي لمنشآت المطاعم والمقاهي مرتبط بنقاط تحسب للمنشأة نهاية كل عام مما يلعب دوراً في تحفيز المنشأة ورفع أدائها .
وأوصى اللقاء بتكوين فريق عمل لتفعيل التحديات والحلول المقترحة ومن ضمنها استمرارية   عقد المحاضرات واللقاءات لتوعية وتثقيف الداخلين لقطاع المطاعم والمقاهي والمدن الترفيهية ، وإيجاد برنامج تحفيزي رقابي يهدف لتثقيف وتوعية العاملين بالقطاع ، لكي يتمكن من ادخال المزيد من المنشآت الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال في مختلف الأنشطة السياحية والثقافية والترفيهية .