تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
رئيس غرفة جدة يلتقي رئيس برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية

في إطار الشراكة والتعاون لدعم قطاعات الأعمال

رئيس غرفة جدة يلتقي رئيس برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية

جدة -

استقبل رئيس مجلس إدارة غرفة جدة محمد بن يوسف ناغي اليوم الرئيس التنفيذي لبرنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية NIDLP المهندس سليمان بن خالد المزروع، وذلك بحضور أعضاء من مجلس الصناعة ومجلس اللوجستيات في الغرفة؛ يأتي ذلك في إطار الشراكة للإسهام في تعزيز المحتوى المحلي لتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.

وقدّم رئيس غرفة جدة خلال اللقاء نبذة عن أهداف الغرفة واستراتيجيتها نحو مبادراتها الداعمة لمستهدفات رؤية المملكة 2030، ومنها إطلاق منظومة المجالس القطاعية بآلية تركّز على الميز التنافسية الاستثمارية في محافظة جدة وموقعها المميز، منّوهاً على أهمية الشراكة والتعاون بين غرفة جدة وبرنامج NIDLP لتعزيز مكانة المملكة ودورها المحوري في دعم الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية.

وأبرز ما يسعى إليه مجلس الصناعة ومجلس اللوجستيات من خلال هذا اللقاء هو زيادة التكامل مع NIDLP في القطاعات المستهدفة ومن بينها القطاع اللوجستي الذي يشهد تطوراً كبيراً في الأداء والإنتاجية وأيضاً تعظيم الاستفادة من الموقع الجغرافي المتميز والاستراتيجي للمملكة وتحويلها إلى منصة لوجستية عالمية -بإذن الله-.

كما أكد مجلس الصناعة على مدى أهمية الربط المعلوماتي ما بين NIDLP والمجلس لدعم الصناعة المعرفية وتوفير المعلومات التي تهم كل مستثمر صناعي

بدوره ثمّن الرئيس التنفيذي لبرنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية NIDLP هذا اللقاء الذي يعد باكورة التعاون مع غرفة جدة، في دعم اهم قطاعات التي يركّز عليها البرنامج وهي: الطاقة، التعدين، الصناعة والخدمات اللوجستية، وضمان لتعظيم الأثر الاقتصادي وخلق بيئة استثمارية جاذبة.

وأكد أن البرنامج يولي اهتمام خاص بمحوري المحتوى المحلي والثورة الصناعية الرابعة كونهما أحد أهم ممكنات القطاعات الرئيسية المشمولة في البرنامج للوصول بها إلى تحقيق مستهدفاتها والأثر المرجو منها في تحفيز استثمارات القطاع الخاص وزيادة اجمالي الناتج المحلي والتصدير.

وأشار إلى أن امتلاك المملكة للكثير من الموارد سواءً في الطاقة أو المواد الخام أو الموقع اللوجستي أو البنية التحتية يجعلها بيئة خصبة للاستثمارات، ويأتي تمكين وتحفيز القطاع الخاص في مقدمة أولويات برنامج NIDLP خصوصاً في ظل ما يشهده قطاعي الصناعة والخدمات اللوجستية من تحوُّل هيكلي واضح خلال هذه الفترة ومن تطورات كبيرة ستساهم بشكل كبير في ارتفاع معدلات نموهما الإيجابي في الاقتصاد الوطني؛ مشيداً بجهود القيادة الرشيدة نحو تحفيز ودعم قطاعات الصناعة والتعدين والطاقة والخدمات اللوجستية حتى أصبحت تُسهم بشكلٍ فاعلٍ في إثراء المحتوى المحلي ودفع عجلة التنمية الاقتصادية في مملكتنا الغالية.