العربية

ﺧﺪﻣﺎت المشتركين

ﺧﺪﻣﺎت المشتركين

الأخبار والفعاليات

تتمتع مدينة جدة باعتبارها بوابة الحرمين الشريفين وأول محطة للحجاج والمعتمرين القادمين إلى مكة المكرمة والمدينة المنورة، فضلاً عن موقعها الاستراتيجي على ساحل البحر الأحمر ما أكسبها أهمية كبيرة بالنسبة لحركة التجارة الدولية مع الأسواق الخارجية وتقديم مختلف الخدمات اللوجستية، ونتيجة لذلك شهدت مدينة جدة نهضة كبيرة وتطوراً ملحوظاً في جميع المجالات التجارية والصناعية والسياحية والخدمية

أصبحت مدينة جدة محط أنظار المستثمرين ومجتمع الأعمال بما تمتلكه من المقومات الاقتصادية الجاذبة والمحفزة للاستثمار والداعمة للتنمية المستدامة التي تقود الاقتصاد نحو مستقبل أكثر نمواً واستقراراً بما يدعم تحقيق رؤية المملكة 2030 وترسيخ مكانة المملكة باعتبارها مركزاُ لوجستياً عالمياً.

thumbnail

مدينة سياحية تتمتع بوجود واجهة بحرية ومرافق متطورة، إضافة إلى المراكز الترفيهية والمنطقة التاريخية والمتاحف الأثرية

thumbnail

ميناء جدة الإسلامي أكبر المنافذ البحرية الرئيسية في المملكة من حيث الحجم والمناولة، حيث يتم مناولة أكثر من 65% من البضائع الواردة عبر الموانئ السعودية

thumbnail

مطار الملك عبد العزيز الجديد، يعد أضخم المطارات على مستوى منطقة الشرق الأوسط وبطاقة استيعابية تصل 30 مليون مسافر سنوياً 

thumbnail

مشروع قطار الحرمين الذي يربط مدينة جدة بمدينتي مكة المكرمة والمدينة المنورة 

thumbnail

البوابة التجارية ومركز البيوت التجارية العريقة التي تحولت إلى كيانات اقتصادية كبيرة

thumbnail

منطقة للتركز الصناعي والتنوع الإنتاجي الخفيف والمتوسط والثقيل

thumbnail

بنية تحتية وخدمية متكاملة ومتطورة

مدينة جدة تعكس الثقة التي يتمتع بها مجتمع الأعمال في بلادنا وتؤهلها لاستقطاب مسارات جديدة للنمو الاقتصادي

Background Image

لمجة عن تاريخ جدة

 في عام 1390 – 1405هـ "المرحلة الأولى" 1947م- 1984م, عرفت هذه المرحلة بمرحلة التخطيط الشامل وبحكــم مواكبتهــا لمرحلة الخطــط الخمســية الثلاث الأولى؛ فقـد شـهدت هـذه المرحلة إنشـاء الأحياء السـكنية الجديـدة والجســور والتقاطعــات والمسطحات الخـضـراء والحدائــق مثلمـا شـهدت شـبكة المواصلات الحاليـة والاتصالات بأنواعهـا المختلفة مـن الـبرق والبريـد والهاتـف

عدد السكان 4.5 مليون نسمة و المساحة تصل  لأكثر من770 كم/ مربع، حيث تمتد 70كيلومترا من الشمال للجنوب و50 كيلو متراً, أما أعداد السجلات التجارية تصل الى ما يقارب 181,460 سجل. مما يجل اقتصاد جدة فعال و مزدهر